المصائب لا تأتي فرادى في الأهلي.. 4 مشاهد تضرب الأحمر

يبدو أن هناك “لعنة” أصابت القلعة الحمراء، في الفترة الأخيرة، لتُدير أزمات الأحمر، حتى أصبحت المصائب لا تأتي فرادى في الأهلي.

ويعيش مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، وجماهير القلعة الحمراء فترة لا يُرثى لها، منذ الموسم الكروي المنقضي، لتستمر معه حتى الآن.

كارثة أولى تلقاها محمود الخطيب

وفجع محمود الخطيب رئيس مجلس إدارة النادي الأهلي، بنبأ وفاة شقيقته، والتي وافتها المنية يوم الجمعة الموافق 2 سبتمبر الجاري ..

ونعى النادي الأهلي رئيسه محمود الخطيب في وفاة شقيقته، عبر الحساب الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، حيث كتب:”مجلس إدارة النادي الأهلي، وقطاعات النادي الرياضية والإدارية، يتقدمون بخالص التعازي للكابتن محمود الخطيب، رئيس النادي، في وفاة المغفور لها بإذن الله شقيقته”.

وأضاف: “داعين المولى عزّ وجل أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته، ويدخلها فسيح جناته، وأن يلهم الأسرة الكريمة الصبر والسلوان”.

ويُقام مساء اليوم الأحد عزاء شقيقة محمود الخطيب، بالقاعة الرئيسية بمسجد المشير طنطاوي.

كارثة ثانية من نصيب محمد سراج

 

أما الكارثة الثانية، كانت من نصيب محمد سراج عضو مجلس إدارة النادي الأهلي، والذي تعرض لحادث سير اليوم الأحد، أثناء عودته من الساحل الشمالي، لحضور عزاء شقيقة محمود الخطيب رئيس القلعة الحمراء.

وتسبب الحادث في تحطم سيارة محمد سراج وإصابته بكسر في الذراع، بالإضافة لبعض الإصابات الأخرى والكدمات.

“كارثة أخرى” لمدير التعاقدات

وأعلن أمير توفيق مدير التعاقدات بالنادي الأهلي، عن وفاة والده، اليوم الأحد، وذلك عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

وكتب أمير توفيق:”إنا لله وإنا إليه راجعون، أبي الحبيب في ذمة الله، برجاء الدعاء له بالمغفرة والرحمة، صلاة الجنازة غدًا الإثنين بعد صلاة الظهر في مسجد الصديق بمساكن شيراتون والدفن بمقابر العائلة بالروبيكي”.

موسم على الأعتاب ومصير غامض للمدرب الجديد والصفقات

وتسيطر حالة من الغموض داخل جدران النادي الأهلي، حول هوية المدير الفني الجديد الذي سيتولى المهام الفنية للفريق الكروي الأول، بعد إقالة البرتغالي ريكاردو سواريش.

رغم الكثير من الأنباء المتداولة حول هوية المدرب الجديد للأهلي إلا أن هناك تكتم من مجلس الإدارة عن المدير الفني، ولم يصل لاتفاق نهائي حتى الآن معه، رغم اتفاقه على معسكر إعداد في هولندا يوم 13 سبتمبر الجاري.

القلعة الحمراء حتى الآن لم تعلن عن أي صفقة جديدة خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالية، رغم العديد من الأسماء المنسوبة بالانضمام للأهلي، وهو ما يثير تساؤل الجماهير وغموض حول موقف الأحمر من الميركاتو الجاري.